مذكرات مواطن ليبي ( 3 )

DSCF3109 (2)

 

     يصادف اليوم 27 ، نوفمبر, 2011 .. حراك عسكري .. اللواء حفتر يتهم من أداروا معركة التحرير بالمنطقة الشرقية بالقصور وعدم الكفاءة لجهلهم بالعلوم العسكرية .. ويمثل لذلك بمن كان يوجه العمليات من غرفة العقيلة .. جبريل وشلقم واستهجان التدخل القطري في شؤوننا المحلية .. ولواء ينسب اليه الاشراف على ملف الترسانه النووية .. وقصة عبدالقدير خان .. ومليارات ذهبت سدى .. واخر يعتب على تصريحات بوكتف ويطالبه بتقوى الله .. وجمع يلقي بيان سرايا ثوار المنطقة الشرقية .. ينزع الشرعية القانونية عن بوكتف .

      ثوار سوق الجمعة .. في كمين ببني وليد .. اشتباكات ومواجهات .. ورحيل 17 شاب .. شكوك بوجود آلية جديدة .. يعمل ويخطط من خلالها الطابور الخامس .. ومع محمود شمام .. انه لم يعد هناك طابور خامس ولا اثر لازلام القذافي ، الكل اصبح ثوار ، والمجلس بالأمس كان امام مئات او ألاف المقاتلين يفاجأ بقوائم لا حصر لها تحت مسمى ” ثوار ” … وخلاف بين ثوار قصر بن غشير يتحول الى مواجهات .. حول من يقود .

    تحت الرماد .. فرار عبدالله السنوسي بمعونة اخرين .. بعد اعلان القبض عليه .. وثوار الزنتان ينفون اتهامهم المقايضة بسيف الاسلام ويتهمون الطابور الخامس بترويج شائعات لا اصل لها .. وكلام عن فضح سيف الاسلام لممارسات من تعاونوا معه وتصدروا زعامة الثوار .. وسوق لبيع السلاح جهارا نهارا ببنغازي .. جوار مستشفى العيون ، ونزلاء وإدارة المستشفى يشتكون من الازعاج الناجم عن تجريب السلاح والذي طال المبنى في احيان كثيرة . ولا رادع .

    ملف الجرحى الى الواجهة .. الفساد ينخر كل شيء .. المشرفين على اللجان متهمون .. المستشار عبدالجليل يقر بقصور اللجان المشرفة .. الثوار الجرحى ( يا ارض انهدي ما حد قدي ) .. تهجم على السفارات ومداهمة بعضها .. الشرعية ثورية .. .. وعلى مقار اللجان المشرفة على التسفير .. ( شتائم وتهديد ومشاجرات ) .. مصحات تونس تطرد الجرحى لعدم ايفاء المجلس بالتزاماته المالية .. وأخرى ترفع الأسعار .. طالما الدفع مؤجل .. ولجنة متابعة الجرحى توقف عملها بتونس .. لعدم تناغمها ومتطلبات الثوار .. تهديد بالمغادرة والعودة الى ليبيا .. وهو ما لا يحبذونه .. وجرحي ينامون بسيارات الإسعاف .. فلا وجود لمصحة تستقبلهم .. سفارتنا بتونس يصعب مراجعتها .. تزاحم ومعضل شاق .. وجرحى ثم استشفاءهم ولا يودون مغادرة المصحات .. وآخرون استأجروا خارج الفنادق والمقار المستاجرة من قبل المجلس الانتقالي .. منهم محرجين لعدم استيفاء الأجرة .. وتأخر المنح .. وآخرون غادروا الى ليبيا ومنحهم لا تزال جارية .. وآخرون وجدوا فرصة لنزهة .. رغم شفائهم فلا احد يقوى على ردعهم .. وليالي زاخرة بالمشاجرات والصراخ والفوضى العارمة بأماكن سكناهم .. الساعة الحادية عشر .. ليلا ( فندق الهناء .. دار النوار .. الخ .. شيء يحشم ) ولا رادع ( ألف ليلة وليلة ).. وتظاهرات ( ديغاج .. ديغاج ) .. الشرطة التونسية تخشى التدخل وتكتفي بزيادة مراقبيها .. وبلا جدوى .. البوليس التونسي يومك وثانيك .. إودع بالسجن .. ثلاثة ايام ويعود لسابق عهده .. مشرفي اللجان ( مش موضوعي .. طبس عنها تخطاك .. وفرصة العمر تكسيده في تونس ) .. ومدير يداهن فوضوي .. يمنحه 1600 دينار تونسي ليستأجر بعيدا ويغرب .. مع 200 دينار منحة أسبوعية ( غير اقلب وجهك عنا ) .. لكنه يبقى .. هنا وهناك .. تزاحم جرحى الانتظار .. لشهور ولجان اخرى .. لمهمة نقل من يستوجب علاجهم خارج تونس .. لجنة المانيا .. لجنة بريطانيا .. لجنة ايطاليا .. لجنة اليونان .. واتهام الجرحى للجان الفرز بالوساطة ( حمد وحميده ) .. هشم المتزاحمون .. واجهة المقر .. ودرءا للخطر .. اكتفت بقبول الأوراق والتقارير .. وإبلاغ من تتوفر فيهم الشروط وتم قبول ترحيلهم عبر الهاتف .. وحذر ان لا تكون طريقة مستحدثة لتمرير اختياراتهم بأمان .. وحديث عن فيروسات بمصحات تونس .. لفقدان التعقيم الكافي .. والوزير يعتبر الأمر طبيعي ويحدث في كل مصحات العالم .

     شكاوى الجرحى باليونان .. وكلام عن إيداع الجرحى المرحلين من تونس الى المانيا الحجر الصحي .. وعن عدم التنسيق مع المكتب الطبي بالسفارة .. ومدير المكتب يعبر عن استياءه من تجاهل لجنة التعاقد لهم .. اختارت مصحات مبعثرة وبعيدة عن المركز .. حيث العاصمة .. ثمة صعوبة في الإشراف والإطلاع بأخر المستجدات .. وفي المغرب الجرحى أودعوا مستشفى عسكري متواضع .. والتمويل المالي قاسم مشترك ضمن شكوى الجميع .. والمستشار عبدالجليل يؤكد بلغة هادئة إدراكه للمعضل .. ويعد باهتمام أوفر بملف الجرحى .. وان أردنا التماس العذر .. يمكن القول بأن كثير من الجرحى يحتاج علاج نفسي يواكب الجسدي .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *